December 03, 2008

هوى الشرقي




فاصلةٌ بين غيابها والعَوْدْ
وبين صمتها والصوت
حين تعود فاصلةٌ أخرى
وثرثرةٌ منسيةٌ
وطيفُ تنهيدةٍ
هي للسكوتِ أقرب
حتى لتخالَ جلَّ
حديثها ابتسامةٌ يصدفُ
أن تداعبَ الشفتين
-عنوةً-
لا أكثر
***
وأراها غداةَ عَوْدها تُسرع الخُطى
وتكثرُ من إيقاع الاقتراب
-تفصلها عن عاشقها مسافةُ ضحكةٍ عابثةٍ-
ليس إلاّ
ودلالٌ تصنّعته يزيّن خطوتها
كلّما تمايلت بقدّها
ذات اليمين
وذات الشمال
لتستفزَّ بجرأة الدُنُو
وهمسها الغوي
وبعض دندنةٍ جامحةٍ
وقارَ الأشيبْ في العشق ها هناك
ليمسي بفتنة حُسنها كمَنْ
داهمه الجنون على حين غرّة
أو أكثر
***
وبين بسمةٍ من ثغرٍ خمري
وهدبٍ مكتحلٍ حسبُ
الليلِ في حضوره كثيرُ حسرةٍ
تراها في الإطلالة حسناءَ
هيفاءَ
فاتنة
أول حديثها سمرٌ مباحٌ
وآخره تنهيدةٌ
فأغنية
***
وعجبي إذ تصيبُهُ
بالصوت الرخيم جهالةٌُ
ليغدو من فرط انبهارٍ كما الطفل حيناً
وحيناً كالذي ألمّ به لذيذُ وجعٍٍ
فما أطاق من بعده صبراً
ولا عثر له ابتداءً على سببٍ
***
وإذْ تشاكسه بناعم بوحها
ورايتُها في الغَزَل جفنان ناعسان
وأنوثةٌ في الصميم من القتل
يجيئها أكثرَ من الأمس عاشقاً
وأكثرَ من الغد مضطرباً
ليردّد لخيالها بعد الرحيل
-والخَدَرْ له صاحبٌ وخليل-
أيا بهجةَ قلبي
يا ليلي الطويل
يا قمري
أما لنا في فجر
الغد من لقاءٍ قريب؟؟
أو صدفةٍ مقصودة؟؟
أو رسالة شوقٍ عبر البريد؟
***
ولا يبقى في ذاكرة الحكايا
وذاكرته في ثلث الليل الأخير سواها
وفنجان قهوةٍ منسي
وبقايا عطرٍ فرنسيٍ مثير
***
فويلٌ له ذلك الشرقي
وفؤاده بهوى حوريةٍ
سمراء قد اكتوى
وبئس الغرامِ غرامُ
غوانٍ فاتناتٍ
تاريخهن في العشق
فساتينٌ زاهية
ووجوهٌ وألسنةٌُ
بالزيف ملوّنة
وبقايا قلوب كانت
قبل اليوم بيضاء
عذراء
ومن العبث واللهو خالية

4 comments:

rawan said...

يسلمو
beautiful honey :D

your Arabic competes with your English, keep it up sugaraya ;)

Solidad said...

Hayati enti ya a7la sugaraya:)
I am so happy have you here ya
3asal.


Love you

Bluetiful Nostalgia said...

Your words should have the most WOAH audience...

Ahem...
Masha'Allah! I know that I read it before but this time I went through it deeper! Babes!! this is superb!!
And I second rawan's comment! Your English and Arabic works are masterpieces...

3asa Allah yzeed ilhaamich :)
Keep it up 7abeebtee

-hugs-

Solidad said...

Hadeel, af7amteeny wallah- I am already blushing, ahem;P

Thank you sweetheart, and you know it is true that everytime you re-read anything, it becomes clearer and you find yourself more capable of understanding it even better than the first time! That happens to me, even with my own articles!! Sometimes I go back to those old ones that I wrote sometime in the past and it feels differently the second time around! Sometimes it feels as though I was reading it for the first time!

I am happy that you think both my Arabic & English writing are masterpieces! It truly means a lot to me, and inshallah the 'Ilham' will keep flowing;)

There will be a new article in the newspaper next week inshalla!

BIG HUG

Post a Comment